مستجدات التنمية البشرية

مهارات و فن التواصل

مستجدات التنمية البشرية

ابحث في الموقع

  اسأل نفسك عن الأشخاص الذين تواصلت معهم حتى الآن, وماذا كان يعني ذلك لك.

قم بوضع قائمة بأسماء أهم 10 علاقات كونتها في حياتك. لا تضمن والديك أو أفراد أسرتك. والى جوار كل اسم، اكتب أربعة أشياء:

1. ما الأشياء المشتركة.

2. ما الذي اكتسبه من هذه العلاقة.

3. ما الذي تريد مواصلة اكتسابه من هذه العلاقة.

 

اِقرأ المزيد...

 ربما كنت تريد صعود سلم النجاح. ربما كنت ترغب في وظيفة أفضل. ربما كنت تحب أن تغيير مهنتك. ربما كنت تريد بعض النصح. ربما كنت تريد المال من أجل تنفيذ المشروع. ربما كنت بحاجة لمن يقدمك إلى شخص في مستوى أعلى يمكنك الوصول إليه بنفسك. ربما كنت تحاول الفوز بصفقة بيع كبيرة, وتحتاج لشخص على صلة مباشرة بالرئيس.

أياً كان ما تسعى إليه, عليك أن تحدده لنفسك بوضوح, وإلا فلن يصبح واضحاً عندما تحاول توصيله لشخص أخر.

بمجرد أن تحدد ما تريد, وبمجرد أن تكون قادراً على تحقيق نوع من التواصل مع الشخص المطلوب, وربما يكون من المفيد للجميع أن تكون صادقاً

اِقرأ المزيد...

 وإليك السر: ساعد الآخرين في الوصول إلى ما يريدونه أثناء سعيك إلى الوصول لما تريد. اعلم أن تلك العبارة هي إعادة صياغة للمقولة القديمة: "يمكنك الحصول على ما تريد من خلال مساعدة الآخرين في الحصول على ما يريدونه". وهي مقولة نسبت إلى 20 شخصاً على الأقل. ولكن المهم هو أنها مقولة صحيحة. وأياً كانت الطريقة التي تختار تطبيقها بها، فإنها ستفيدك بطرق لا تتخيلها. وهناك تعبير قديم يقول: "تأتي الأشياء الطيبة لمن ينتظرون". قد يوحي هذا التعبير ضمنياً بأنك يمكن أن تجلس بجوار النافذة منتظراً رجل البريد ليحضر لك إشعاراً بفوزك باليانصيب. أمر مستبعد.

 

اِقرأ المزيد...

 فكر قبل أن تتصرف. ثم تصرف!

فكر في الأشخاص الذين عرفتهم لمدة 10 أو 20عاماً. فكر في قيمتهم وأهميتهم اللتين أثرتا على نجاحك في حياتك المهنية وفي الحياة. والآن فكر في مستشاريك الموثوق بهم، وتعمق بتفكيرك إلى كيفية تواصك معهم. إذا كان بعضهم أقاربك -أو حتى والديك -فهذا تواصل أسري. ولكن الأشخاص الآخرين هم هؤلاء الذين قابلتهم أثناء مسيرة حياتك؛ والذين ارتبطت معهم لدرجة أن حياتك كانت ستكون أقل منزلة، وربما أقل بكثير، بدون علاقاتك معهم.

اِقرأ المزيد...

 سأقوم خلال الأعوام الثلاثة المقبلة بتأليف كتاب يحمل عنوان sales Balls , ويعد هذا الكتاب جزءاً من الإجابة عما نحتاجه لتحقيق التواصل وتكوين العلاقات, ولكي تصبح شخصاً أكثر نجاحاً، ولكي تحقق أهدا

فك وتطلعاتك، ولكي تصبح قادراً على تحقيق أحلامك، فلابد أن تكون قادراً على العمل والتصرف. وتعد شجاعتك وتركيزك وإصرارك وقدرتك على التواصل مع الآخرين والتفاعل معهم بصورة تجعلهم يرغبون في الاستجابة بالتواصل معك جزءاً من هذا العمل. وهناك أربعة أسباب وراء خوف معظم الناس من التواصل مع الآخرين أو ترددهم في ذلك وهي: عدم الاستعداد للتواصل، أو الشعور بالخوف من نبذ الآخرين، أو صورة الذات الضعيفة، أو نقص تقدير الذات.

 

اِقرأ المزيد...

أخبارنا على جوجل بلس