مستجدات التنمية البشرية

مهارات و فن التواصل

مستجدات التنمية البشرية

ابحث في الموقع

 عملية الاحتيال التي وقعت بها كانت حافز لمشاركتكم ما حصل لتأخذوا الحذر و تعرفوا المستوى المتدني الذي وصل له الاحتيال لدرجة أنه أصبح التعليم طريقة للاحتيال و سلعة يتم تزويرها للحصول على المال بالترويج للعلوم الوهمية التي لا صحة لها و أقصد بذلك الكورس التدريبي ماجستير إدارة الأعمال المصغر الذي يدعون أنه شهادة ماجستير و لكن مصغرة، الأمر الذي جعل الحاجة للعلم وسيلة للمحتالين لينصبوا فخاً للذين يريدون الحصول على شهادة جامعية حقيقية لكن للأسف قلة الخبرة عند الطلاب بالقوانين و عدم القدرة على التمييز عند البعض بين العلم الحقيقي و العلم المزيف دفعني لتبيان حقيقة ما حصل لعل من يقرأ يتعلم من هذا الخطأ الذي وقعت به. بدأ الأمر عند الحصول على شهادة التخرج التي هي الخطـوة الأولى في

طريق التعليم العالي، فبدأ البحث عن شهادة تعليم عالي تساعد على إيجاد عمل مناسب يعطي مكانة اجتماعية بالمقام الأول و يعطي مردوداً مادياً جيد يساعد على تحقيق حلم الاستقلالية و تكوين النواة الأساسية لبناء أسرة، فكانت الخيارات المتاحة كثيرة جداً من بعض الخيارات جامعات خاصة و جامعات حكومية و من الجامعات الخاصة التي تعتبر من أفضل الجامعات الخاصة كانت الجامعات البريطانية التي تمتلك سمعة ممتازة تسبق جودة التعليم العالي الذي تقدمه، و الجامعات الحكومية التي تقدم تعليماً عالياً جيداً لكن شروط القبول الموضوعة تعتبر عقبة كبيرة أمام الجميع و خصوصاً من كان مستوى تخرجهم متوسط لأن أغلب الجامعات تشترط مستوى تخرج عالي نسبياً، فكان هذا سبب للتفكير بالجامعات الخاصة لأن شروط القبول فيها أقل سهولة نوعاً ما، و كان البحث بين الجامعات الخاصة كمن يبحث عن إبرة في كومة من القش، لأن خياراتها كثيرة جداً بالنسبة للجامعات الحكومية، و لكن العقبات في الجامعات الخاصة تمثلت احياناً بالحاجة إلى السفر للالتحاق بالجامعة أو دفع مبالغ كبيرة نسبياً، فكان الخيار الأمثل بالجامعات الخاصة التي تقدم البرامج المتخصصة عن طريق التعلم عن بعد، هذه الميزة التي سهلت الموضوع بالنسبة لتحقيق حلمي و فتحت باباً و واسعاً للحصول على الشهادة المطلوبة، لكن قلة الخبرة في هذا الموضوع و أقصد بالتمييز بين الجامعات الحقيقية و المزيفة هو الفخ الذي تم نصبه من قبل المستغلين، فالحاجة الملحة لتحقيق حلم تعمي البصيرة السليمة، فوقع الاختيار على ما يسمى الماجستير المصغر بإدارة الاعمال، ظناً مني أنه ماجستير حقيقي لإدارة الأعمال لكن الحقيقة المرة أنه مزيف و لا يمت للتعليم العالي بصلة، بعد التسجيل و الانتساب لهذا البرنامج عن طريق جامعة خاصة ادعت أن الشهادة ممنوحة من قبل كبرى الجامعات المعروفة في مجال إدارة الأعمال، و قمت بتسديد الرسوم التي كانت أقل من رسوم البرامج في الجامعات الأخرى التي تقدم برنامج إدارة الأعمال الحقيقي، لكن أثناء التحضير و دراسة البرنامج الذي سجلت به تفاجئت بكمية المعلومات الموجودة لأنها لا تعتبر معلومات متصلة بإدارة الاعمال بل لا تتعدى معلومات عامة لا يمكن الاستفادة منها ولا بأي شكل من الأشكال، فقمت بالتواصل مع الجامعة للاستفسار عن المعلومات و المناهج فكان الرد القاسي الذي حطم الحلم أن هذه المعلومات هي كل ما يعتمدون عليه _يما معناه هذا الموجود إن لم يعجبك لا تكمل_ فحاولت الانسحاب من الورطة التي وقعت لكن للأسف لا يمكن استرجاع المبلغ المدفوع حسب سياسة الجامعة الوهمية طبعاً، فقمت بالتوجه إلى أحد أقاربي الذي امتهن المحاماة منذ زمن و له سمعة لا يمكن الشك بها في عالم المحاماة، فعرضت عليه حيثيات الذي حصل لي مع هذه الجامعة الوهمية فطلب معلومات عن الجامعة و الوثائق الخاصة بها ليمكن تقديم شكوى للقضاء لاسترجاع النقود المدفوعة، فكانت الصدمة الكبيرة أن الجامعة عبارة عن اسم وهمي على الانترنت و لا يوجد هكذا اسم وحاولنا بشتى الطرق محاولة الوصول للقائمين على الجامعة الوهمية و لكن لم نتمكن من فعل شيء بالوصول لأي شخص يمت للجامعة بصلة، و بعد أن تم دراسة جميع المعطيات من قبل المحامي قال لي (القانون لا يحمي المغفلين) و اطلب العوض من الله، فاستسلمت و عرفت حقيقة الوهم الذي عشت به و خسرت مبالغ كبيرة في سبيل الحصول على شيء لكن للأسف لا جدوى، و قمت بعملية بحث على الأنترنت لأتحقق من ماهية الذي حصل و ما حقيقة هذا الماجستير فلم أجد أي شيء تحت هذا المسمى و لا بأي جامعة خاصة أو حكومية على مستوى العالم، بل وجدت الكثير من التحذيرات و القوانين التي تحذر من هذه التسمية (الماجستير المصغر بإدارة الأعمال) لأنها وهمية و غير معترف بها في عالم التعليم العالي و لا يوجد أي برنامج في التعليم العالي يمت لهذا المسمى بصلة، بل كان المسمى الحقيقي لبرامج إدارة الأعمال الماجستير التخصصي بإدارة الأعمال و تعتمد على برنامج علمي موضوعي يعتبر من أرقى البرامج في الجامعات، و من جهة أخرى راجعت القوانين المتخصصة بالماجستير الصغر فكانت كلها تعاقب التعامل به لأنه عملية احتيال بحت يندرج تحت باب الاستغلال المادي و تشويه السمعة للبرنامج الحقيقي، و بالنهاية أترك الحكم لكم لكي تقرروا على ضوء ما حدث معي من خلال التجربة الواقعية، و أخر كلمة سأتوجه بها لكم بالابتعاد كل البعد عن هذا البرنامج المزيف و الجامعات الوهمية و التأكد من حقيقة الجامعات و مدى مصداقيتها من خلال اعتراف الجامعات الحكومية و الجامعات العالمية بهذه الشهادات الممنوحة من قبلهم.

 من مساهمات الزوار

التعليقات  

-1 #14 سهير عبد الله
انتهيت من دراستي الجامعية في مجال الإدارة منذ نحو خمس سنوات و بعد التخرج عملت في إحدى المدارس الخاصة كمعلمة لغة انجليزية بدلاً من العمل بمؤهلي الأساسي في مجال الإدارة فشعرت مع الوقت بأني أكاد أنسى ما درسته و بدأت أفكر في متابعة للدراسة لبرنامج يؤهلني و يمنحني شهادة إضافية متميزة خاصة أنني كنت أرغب بالعمل في مجال الموارد البشرية ، فلم أجد أفضل من برنامج الماجستير التخصصي في إدارة الموارد البشرية من بريطانيا و الذي تقدمه الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي بشروط قبول ميسرة و رسوم دراسية متميزة كذلك و قد سجلت فيه بمجرد توافر كامل رسومه الدراسية المقررة معي و تحويلها مباشرة لأحصل على الحسم الإضافي لمن يقوم بالتحويل مرة واحدة و إن شاء الله سوف أتابع دراستي في برنامج الدكتوراه بنفس التخصص في وقت لاحق.
0 #13 طارق الحسن
افكاركم جديدة عجبتنى وقررت اكمل دراستي معاكم
+1 #12 منير عبد الحافظ
سجلت للدراسة في برنامج الشهادة المتقدمة في إدارة الموارد البشرية والتوظيف من بريطانيا مع الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي و ذلك لكي أتمكن من رفع مستواي في الشركة التي أعمل بها و كذلك لكي يمكنني تحقيق المزيد من النهضة لنفسي في حال ما أحببت الانتقال للعمل في شركة اكبر في اى دولة عربية، و قد شجعني احد الزملاء على التسجيل و الدراسة بنفس التخصص في برامج أخرى لتحقيق المزيد من النهوض بمستواي العلمي و المهني في مجال عملي ، وقد أعجبتني فكرة أن الدراسة تكون عن بعد ولن احتاج وقتها للتفرغ او اقتطاع وقت للدراسة من وقت العمل وكذلك فكرة أن الدراسة باللغة العربية وسوف انتهي من تلك الدراسة و في أقرب وقت.
+1 #11 هشام أبو الليل
يعطيكم العافية علي هذا الجهد
+1 #10 صفاء عباس
اتمني ادرس مع الأكاديمية حتي ارتقي بنفسي
0 #9 عوادة الفايدي
عملت في مجال الموارد البشرية لفترة زمنية طويلة و ترقيت و حصلت على جوائز تقديرية كذلك من جهة عملي إلا أني لم أرغب بالاكتفاء بذلك بل شعرت بضرورة متابعة الدرس و التحصيل و التقدم و التميز على الصعيدين العلمي و المهني و لذا فقد بادرت بالتسجيل في برنامج الماجستير التخصصي في إدارة الموارد البشرية من بريطانيا مع الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي و الذي تمت اجراءات التسجيل فيه بمنتهى السلاسة و كانت كلها اجراءات عن طريق الانترنت دون سفر و دون حضور لأي مكان و دون حاجة لامتحانات قبول او لشهادات خبرة أو غيرها من المتطلبات و أنتظر حاليا قيامي بالسداد عند قبض الراتب لكي أبدأ بعدها رحلة الاستعداد و الدراسة لمقرراتي الدراسية في أقرب وقت.
+1 #8 ميسرة جاد الله
شئ رائع يستحق المتابعة والتجربة
0 #7 بسام معروف
كنت ابحث عن برنامج مبسط لا يحتاج لأوقات طويلة للدراسة و لا يحتاج كذلك للتفرغ من العمل لحضور محاضرات او ورشات عمل أو حتى للاستماع للمحاضرات أو تسجيلها على الانترنت و لا يحتاج لإعداد أية أطروحات بحثية أو غيرها من المتطلبات لذلك سجلت للدراسة في برنامج الماجستير التخصصي في إدارة الموارد البشرية من بريطانيا الذي تقدمه الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي ويشترط للتسجيل فيه الحصول علي مؤهل جامعي او ما يعادله في اى تخصص ، والدراسة فيه متاحة باللغة العربية او اللغة الإنجليزية حسب رغبة الطالب هذا بخلاف الحصول علي عضوية البورد البريطاني للمحترفين والحصول علي مصادقات واعتمادات قوية علي حزمة التخرج.
+1 #6 صالح ابو ميالة
تعتبر إدارة الموارد البشرية من الإدارات الهامة جدا لجميع المؤسسات الكبرى حيث تهتم في المقام الأول بالعنصر البشري الذي يتم تعيينه في الشركات وكذلك بجميع الأمور المتعلقة بالإدارات الأخرى في الشركة مما يعود بالنفع عليها و لذلك تزايد الطلب كثيراً على دراسة الموارد البشرية و تخصص الكثيرون في ذلك و كنت واحد منهم فقد عملت بها منذ تخرجي كمجال هام و سجلت للدراسة في برنامج الدكتوراه التخصصية في إدارة الموارد البشرية من بريطانيا و الذي لا يحتاج للحضور و تتم الدراسة فيه بطريقة التعليم عن بعد و بحيث يتم تسليم الطالب المقررات الدراسية النموذجية و معها دليل الدراسة الذاتية و إمكانية التواصل مع ناصح دراسي معتمد من خلال حرم مع الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي التعليمي الإلكتروني خلال سنة من تاريخ التسجيل.
+1 #5 وجدي الغانم
جزاكم الله خيرا علي هذا الصرح المتميز الذي يقدم كل هذه البرامج الرائعة
+1 #4 عبد الرحمن علي
تتسم إدارة الموارد البشرية بكونها موضع اهتمام من جميع الهيئات والمؤسسات الكبري بل هي تمثل الإدارة الأهم في أية مؤسسة و تشغل الصدارة بين جميع الإدارات كونها تعتبر إدارة تهتم بتنسيق العمل واختيار الكوادر البشرية لجميع الإدارات الأخرى وغيرها من المهام ، و نتيجة لعملي بها لفترة طويلة من الوقت فقد كنت أتنمى أن أتحصل على ترقية لمنصب أعلى و بأجر أكبر من الذي كنت أتقاضاه لذلك قمت بالتسجيل في برنامج استشاري موارد بشرية HRC من بريطانيا مع الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي لما كنت قد سمعته عنها من سمعة جيدة و تنوع كبير في البرامج و التخصصات المهنية المختلفة التي تحرص على تقديم البرامج فيها بشكل دوري بما يساعد على جمع العديد من التخصصات العلمية التي يرغب بها سوق العمل و يحتاجها و الحمد لله فقد كانت الدراسة سلسة و موفقة و أتمنى أن تكلل بالنجاح لي و للآخرين أيضاً.
0 #3 ربيعة الخولي
اكثر من رائع ويستحق الدراسة
+1 #2 عفيفي تنيرة
التسجيل و الدراسة في برنامج الدكتوراه التخصصية في إدارة الموارد البشرية من بريطانيا الذي تقدمه الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي كان من أهم الفرص الدراسية العظيمة و المتميزة التي تحققت لي حيث سعدت بها سعادة كبيرة و خاصة و أن البرنامج يضم عدة مقررات دراسية متميزة تم إعدادها بواسطة خبراء من التعليم المهني في المملكة المتحدة و تشتمل المقررات الدراسية كذلك على مقررات مصاغة بطريقة جيدة للغاية و متنوعة و يمكن دراستها بالعربية و لا تحتاج الدراسة في البرنامج للتفرغ أو لطلب أجازات من العمل أو للسفر لأي مكان و لا حتى لحضور الامتحانات.لقد كانت تجربة دراسية موفقة للغاية و قد سعدت بها كثيراً.
+1 #1 عمر عبد العظيم
تعريب البرامج حاجة ممتازة

أخبارنا على جوجل بلس