مستجدات التنمية البشرية

مهارات و فن التواصل

مستجدات التنمية البشرية

ابحث في الموقع

 -. العلاقات التي تتمنى أن تكوَّنها في المستقل. حدد تلك العلاقات، وحدد ما تريده منها، وحدد ما يمكنك فعله لجذبها، وكيف تنوي الوصول إليها، وكيف تنوي التواصل معها. من المرجح أن لديك الآن قاعدة بيانات من نوع ما. ولكن ما ليسر لديك هو الرؤية الواضحة أو التعريف الواضح لما تعنيه هذه العلاقات لك، أو ما يمكن أن تقدمه لك. وما لا تمتلكه أيضاً هو الخطة المبنية على القيمة لتحقيق التواصل والوصول إلى ما تريد. وهناك بضع نقاط أريد إضافتها: (1) ما تعنيه تلك العلاقات لك، (2) ما يمكن أن تقدمه لك تلك العلاقات، (3) ما يمكنك تقديمه لتلك العلاقات. والآن فكر في أي منها أقوى، وأي منها أضعف.

 

قاعدة "كلما زاد.... زاد": ما تقدمه لتلك العلاقات، وزاد ما ستحصل عليه منها بالمقابل. وكلما زاد ما تقدمه، زادت قيمتك، وزادت أهميتك في هؤلاء الناس. وبالطبع، العكس أيضاً صحيح. ومن واقع خبرتي، وجدت أنني أستمتع من خلال "العمل من أجل علاقاتي" أكثر من الاستمتاع ب"عمل علاقاتي من أجلي". لذا، فحتى تكمل قائمة البنود الخاصة بك، يجب أن يتم تعريف كل جهة من جهات الاتصال مع التركيز على ما يمكنك عمله من أجلهم.

 

تلميح مهم: ما يمكنك تقديمه للآخرين لا يعني شيئاً ما لم تقم بشيء ما عملياً. وها هي نصيحتي إليك: ضع بنداً بجوار أعلى 10 جهات اتصال لديك بغرض تطبيقه بالإضافة إلى خطة لإنجاز ذلك البند خلال ثلاثين يوماً. إذا قمت بإنجاز 10 أشياء فقط في الشهر، فستكون بذلك قد منحت القيمة 120 مرة على مدار العام. هذا كافٍ لإحداث نتائج إيجابية لصالحك.

 

تمرين تواصل: قم بوضع قائمة بأهم عشر علاقات لديك في الوقت الحالي، أي الأكثر قيمة بالنسبة لك. ربما تمثل تلك العلاقات جزءاً كبيراً في أساس ثروتك البشرية الحالية. حدد تلك العلاقات وما تعنيه لك. وحدد ما قدمته لك، وحدد أيضاً كيفية تواصلك معهم كل أسبوع (وكيف تظل موجوداً أمامهم). وبعد ذلك: حدد ما تقدمه لهم, وكيف تمنحهم القيمة. ذلك هو الجزء المحدد "للتواصل".

قاعدة "كلما... زاد": أمددتهم بالقيمة، زادت لديهم الرغبة في إمدادك بالقيمة، وزادت لديهم الرغبة في تلقي اتصالاتك ومقابلتك.

 حقيقة عامة عن التواصل لقد علمتك والدتك كل شيء تحتاج إلى معرفته بشأن التواصل قبل أن تتم 10 سنوات: كون صداقات, العب بشكل لطيف, قل الحقيقة, خذ حماماً, قم بواجبك. -جيفري جيتومر..

 

 

 

أخبارنا على جوجل بلس